نرحب بانضمامكم والمشاركة في اقسام المنتدى
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الحب قبل الزواج وبعده!!

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
انور زياية

avatar

عدد المساهمات : 704
تاريخ التسجيل : 23/03/2016
العمر : 29

مُساهمةموضوع: الحب قبل الزواج وبعده!!   الأربعاء مارس 30, 2016 8:11 am

الحب قبل الزواج وبعده!!

في أحد البرامج الفضائية ظلت السيدة تتحدث عن ضرورة تمتع الفتاة بالحب قبل الزواج لأنه الضمانة الوحيدة ـ حسب رأيها ـ للحياة الطيبة والعشرة الأسرية الموفقة التي لا ينغصها كدر أو خلاف وشقاق!

وظلت السيدة تتحدث عن نماذج لأزواج وزوجات من المشاهير والعظماء فشلت حياتهم فشلا ذريعا، لأنها لم تبتدئ بالحب قبل الزواج، ولم يكن الحب قائد الزوجين إلى عشهما، وإنما تزوجوا بطريقة الـ"صالونات" العقيمة كما تصفها!

كما ظلت السيدة تكيل الاتهامات لطريقة ما أسمته بالزواج "البلدي"، وتحمله المسؤولية عن كل زيجة فاشلة! وترى أن هذا النوع من الزواج "كلاسيكي" أكثر من اللازم وأن الزمان تجاوزه في ظل وسائل الاتصال التي تمكن الشباب والفتيات من التعارف والحب قبل هذا القرار المصيري.

والواقع أن حديث السيدة ـ على طوله وإسهابه ـ لم يحمل معنى يمكن التوقف أمامه إلا وصفها للزواج بالقرار المصيري، فالزواج قرار مصيري حقا، وهذه حقيقة ماثلة كالشمس لا يختلف عليها اثنان؛ أما عن وصفها للحب قبل الزواج بأنه الضمانة الوحيدة أو أهم ضمانات الزيجات الناجحة فهذه مسألة تحتاج إلى التوقف طويلا؛ حيث ثبت أن الزيجات التي ينغمس أصحابها فيما يسمى بالحب قبل الزواج تكون الأسرع هرولة نحو الفشل، ونادرا ما تنجح أو تستمر بشكل طبيعي.

والنماذج أكثر من أن تحصى، ولو فتش كل منا في من يعرفه من مطلقين ومطلقات لوجد بعضهم قد ارتبط قبل الزواج بما يسمى "قصة حب" لا تلبث العشرة والاحتكاك اليومي يكشف عن هشاشتها وتكون مرارة الفشل أشد على الطرفين، بعد أن استنزفتهما التجربة القاسية.

والحقيقة إننا حتى الآن لم نقف على تعريف دقيق للحب، لذا فنحن نظلمه، ويظلمه الذين يتحدثون باسمه، ويسعون لإدراكه من غير أبوابه الحقيقة التي شرعها الله تعالى لنا، فمنذ متى كانت العلاقات قبل الزواج باسم الحب أو غيره من العلاقات دليل أسرة ناجحة؟ وطريق ممهد سلكه مجتمع متماسك؟ 

وفي تقديرنا أن الحب هو نتاج للعديد من السلوكيات والممارسات، ولا يمكن الحصول عليه بسهوله، وهو ليس ملقا في الطريق يقدم نفسه للمراهقين والمراهقات بالمجان.

فالحب الصادق، لا يحصل عليه إلا لكل زوجين سعيا معا بالتفاهم والإخلاص والصدق، والصبر، وغض الطرف عن الزلات، والتغافل الواسع، وسارا معا في طريق طويل من التكافل والتراحم، يجدان في نهايته طائر الحب الجميل يقدم نفسه هدية لكل الذين بذلوا من أنفسهم لأزواجهم ولزوجاتهم العطف والرحمة وغض الطرف عن الهفوات.

أما أن يعثر عليه المراهقون والمراهقات ومختلسو اللذات قبل الزواج في عرض الطريق أو حواري الانترنت؛ فهذا سراب ومحال، ولن يجده الصادقون مهما جدوا واجتهدوا في غير مكانه المشروع، الذي ارتضاه الله لنا، وقالت به تجارب السابقين الذين أدركوه وتذوقوه.. فتعالوا نفتش عن الحب في مكانه الصحيح لندركه ونتذوقه كما تذوقه السابقون! 

[منقول]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الحب قبل الزواج وبعده!!
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملتقى منطقة القصيم :: ملتقى القصيم :: ملتقى شؤون الأسرة والمجتمع-
انتقل الى: